© 2019 / Combatants for  Peace

office(at)cfpeace.org

انا معالج نفسي سريري، ولدت وتربيت في تل ابيب واعيش فيها حتى اليوم. والداي ترعرعا هما ايضا في تل ابيب. والداهما هربا من بولندا التي اوشكت على الاحتلال النازي في نهاية سنوات الثلاثين من القرن الماضي. انا من عائلة مثقفة ذات خلفية سياسية يسارية وخريج حركة الشبيبة كشافة البحر. وتربيت على قِيم  المواطنة الصالحة ولالتزام الاجتماعي وتحقيق الذات.  

تجندت لدورة طيران في منتصف سنوات التسعين. وذلك على خلفية فترة شهدت سفكا للدماء نتيجة عمليات جزء منها وقع في مدينتي تل ابيب – التي وقعت بعد التوقيع على انتفاق اوسلو. بعد اشهر معدودة من تجندي، حدث مقتل رابين. بعد فترة رفضت من دورة الطيران واُلتحقت بدورة ضباط مراقبة في سلاح الجو، بعدها خدمت كضابط لمدة اربع سنوات.

خدمت في الاحتياط الى المعركة الاولى في غزة "الرصاص المصبوب "، شتاء 2008/9. وكانت هذا المرة الاولى التي اقف فيها امام معضلة هل اذهب للخدمة ام لا. الا انني قررت بانه من غير الصحيح ان ارفض بالذات وقت النداء. في اليوم الاول للعملية، بعد هجمة جوية مكثفة لسلاح الجو على غزة، هجمة حدثت تحت مراقبة الوحدة التي كنت اخدم فيها والتي انتهت بمشاهد فظيعة لقتلى فلسطينيين كثيرين، شعرت بانني لا اقدر على اعمل بقلب سليم وان اكون جزءا من مواجهة عسكرية مع الماساة الفلسطينية الاسرائيلية. منذ ذلك الوقت لم اخدم في الاحتياط في تلك الوحدة وتعزز لدي الاستعداد للتعامل بشكل اخر مع الصراع

في عام 2010 حضرت يوم الذكرى الفلسطيني الاسرائيلي الذي تقيمه حركة "مقاتلون من اجل السلام" . تجربة تركت فيّ اثر عميق. في السنوات السابقة شاركت في مظاهرات ضد الاحتلال في بلعين، والشيخ جراح، وفي داخل اسرائيل ، ولكن للمرة الاولى شعرت بان هناك تكاتف فلسطيني اسرائيلي واضح، قائم على علاقة شخصية وعمل متواصل، وتتحدى الاسطورة الصهيونية القائلة "اننا سنعيش دائما على حد سيفنا" من واقع الايمان بانه يمكن كسر هذا الدائرة الدموية المستمرة. التحقت بصفوف الحركة وانا ناشط فيها حتى الان. خلال السنوات شغلت عدة مهام في الحركة. من بينها منسق فعاليات اقليمي وبعد ذلك المنسق الاسرائيلي العام.

  • Instagram - Black Circle
  • Facebook - Black Circle
  • Twitter - Black Circle